ورشة عمل حول العدالة بين الجنسين

تشكل هذه الورشة مناسبة لاجتماع مجموعة من الباحثين المتخصصين والناشطين لدراسة المشكلة المتعلقة بسياسات المساواة بين الجنسين المتأصلة في الثقافات والمجتمعات والوعود السياسية التي تبشر بتحسن من عدة مناظير وتخصصات وسياقات دولية. نأمل خلال هذه الندوة أن نتمكن من استخلاص الوعود المقطوعة لتحقيق العدالة بين الجنسين مع اعترافنا الكامل بالنقاشات وممارسات عدم المساواة والقوة غير المتكافئة التي يتم التركيز عليها في دوائر الباحثين والناشطين. تغطي الندوة العديد من القضايا ضمن التداخلات الثقافية والسياسية لإيضاح السبل التي تمثل تحديات وعقبات في طريق تحقيق المساواة بين الجنسين في مجالات القانون والمواطنة والتقاليد والحداثة والتحديات التي تمثلها لتحقيق تلك المساواة.

ونحن نستفيد من دروس عالمة الأجناس البشرية "أيوا أونغ" التي وسعت من نطاق دائرة البحث حول مفهوم العدالة بين الجنسين فيما يتعدى المفاهيم القائمة على الحقوق التي يدافع عنها الليبراليون الجدد، والتي تحظى باهتمام وشعبية في أوساط المنظمات الإنسانية والمدافعين عن حقوق المرأة.  وعند الأخذ في الاعتبار مكانة القضية محل النقاش وتعقيداتها في قلب تحديات متواصلة على عدة أصعدة فلسفية وسياسية وتاريخية وقانونية وأنثروبولوجية، ونتأمل تلك المواقف التي أرغمتنا على التعايش مع تعريفات العدالة والأشكال والقواعد المتعددة لها، وما يصاحبها من الجذور الثقافية والروابط الأصولية والعقبات الكامنة داخل الأنظمة المختلفة للمعرفة والممارسات القانونية، وغيرها من أشكال الجدال الدائر في أوساط الليبرالية الجديدة ومنطق التنمية، سيتم تفسير مفهوم العدالة بين الجنسين في إطار العوامل التالية:  أزمة المساواة بين الجنسين بين المعارف المتجذرة والمتناقضة للتقاليد والحداثة، وتحديد معايير العدالة حيث توجد ضمن سياقات ومواقف مختلفة. كلا التقديمين، النظري والعملي يتناول نطاقاً من الموضوعات التي سيتم تضمينها بينما نحن نتأمل استمرار غياب المساواة في الألفية الثالثة ونتلمس الطريق إلى المستقبل.

 

Workshop poster