خريجون في دائرة الضوء: نبيل النشار

نبيل النشار، سنة التخرج: 2011، بكالوريوس في السياسة الدولية

منتج برامج، راديو مؤسسة قطر

 

 

لماذا اخترت جامعة جورجتاون في قطر؟ 

لطالما كانت جامعة جورجتاون خياري الأول حتى قبل التخرج في المدرسة الثانوية بوقت طويل. لا زلت أذكر المناقشة التي دارت بيني ووالديَّ، اللذين اقترحا أن أتقدم إلى جامعات أخرى. ذات مرة، سألني والدي: "ماذا لو لم تقبل في جامعة جورجتاون؟ ما خطتك البديلة؟" فأجبته ببساطة: "سأقبل".

اخترت جامعة جورجتاون للقيم التي تمثلها، والتي يعبر عنها خريجوها أصدق تعبير، وأرجو أن أصبح أيضا نموذجًا يحتذى به في الأجيال الصاعدة.

 

ما أفضل لحظة حافلة بالإنجاز في حياتك المهنية؟ 

بلا شك، إجراء مقابلة إذاعية مع صاحب السمو الأمير الوالد حمد بن خليفة آل ثاني، وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر. فشرف كبير لمن يعمل في هذا المجال أن يحظى بمقابلة أمير البلاد. 

 

ما أهم نصيحة مهنية أسديت إليك؟ 

ربما تبدو مجرد كلمات نرددها كثيرا، لكن بالفعل، عليك أن تحب ما تعمل. إذا كنت ماهرا في عملك، لكن تفتقد حبه، فإنك لن تنتصر أبدا، لأنك لن تستطيع مجاراة من يتمتع بهذه القيمة، سيذهب دائما أبعد منك. 

 

ما النصيحة التي تود أن تسديها لطلاب السنة الأولى؟

التدريب.. بل الكثير من التدريب.. ستشكروني لاحقاً.

 

كيف ساعدك الوقت الذي قضيته في جامعة جورجتاون لتصبح ما أنت عليه اليوم؟ 

أشعر بالامتنان للجامعة لما أنا عليه الآن، والذي وصلت إليه عن طريق الخبرات التي اكتسبتها على مدار سنوات رحلتي الجامعية. فالجامعة لم تمنحني فقط الأدوات اللازمة لأداء مهام العمل على أكمل وجه، وإنما قامت بدور محوري في تشكيل شخصيتي وبنائها أيضًا.

 

إذا كان لك أن تعمل في مهنة أخرى، فما هي؟

طيار