خريجون في دائرة الضوء: هالة شيخ السوق

ماذا تفعلين الآن؟

- انا مسؤولة ضبط الجودة الأكاديمية في معهد الدوحة للدراسات العليا، بقطر.

إذا كنت تعملين، فأين تعملين وما  هو منصبك؟ وموقع العمل؟ (مثال: المدينة إذا لم تكن الدوحة)

- نفس الإجابة على السؤال السابق.

إذا كنت ملتحقة ببرنامج للدراسات العليا، فما هي الدرجة التي تسعين للحصول عليها؟ والكلية؟ والموقع؟

- لا ينطبق

إذا كنت قد حصلت بالفعل على درجة في الدراسات العليا أو درجة علمية مهنية، فماذا درست؟ الكلية؟ الموقع؟

- حصلت على درجة الماجستير في السياسات العامة من جامعة أوكسفورد (2013) في المملكة المتحدة.

كم من الوقت استغرق الأمر لحين العثور على وظيفتك الأولى؟ أين كانت؟ كيف بقيت متحمسة؟

- استغرق الأمر نحو ثلاثة شهور للعثور على أول وظيفة مدفوعة الأجر في مكتب محاماة "سكواير باتون بوغز" وذلك من خلال توصية عن طريق زميل من خريجي جامعة جورجتاون في قطر كان يعمل بنفس شركة المحاماة في ذلك الوقت. هذا ما جعلني أدرك أهمية شبكة الخريجين في جامعة جورجتاون في قطر وقوتها في حينه. فبإمكاننا أن نساعد بعضنا البعض، وأحيانا بدون أن نتوقع وهذا يمكن أن يكون مجزيا للغاية. في العمل أظل متحمسة ومتحفزة من خلال محاولة أن أتعلم شيئا جديدا كل يوم قبل مغادرة مكان العمل، سواء كان ذلك لاكتساب معارف جديدة أو التعرف على بعض الحيل البسيطة في تشغيل برنامج إكسل. إن افضل السبل للبقاء متحفزة في الحياة هو الفهم الجيد لما تفعله والإيمان به. وعندما تنخفض معنوياتك، فإن هذا الفهم والإيمان سيذكرانك لماذا ما تقوم به من عمل هو مهم ويستحق العناء في نهاية المطاف.

عند النظر للوراء، ما هي أهم المكتسبات  من تجربتك بجامعة جورجتاون في قطر؟

- إنتهز كل الفرص التي تأتي في طريقك أثناء سنوات دراستك الجامعية، ومن أهمها، عش هذه السنوات. سواء كانت هذه تدريب على عمل بدون أجر في مكان ما ، أو رحلات تعليمية، أو أنشطة غير أكاديمية، أو أنشطة تطوعية، فإنها حقا تشكل شخصيتك بطريق لن تتمكن من إدراكها أو تفهمها إلا بعد أربع أو خمس سنوات بعد التخرج. هذه الفرص يمكن أيضاً أن تبدأ في وقت مبكر من حياتك العملية.

ماهي النصيحة التي تودين تقديمها للطلاب الدارسين حاليا الذين قد يرغبون في تتبع خطواتك والسير على نفس دربك؟

- لابد أن تدرك أنه بالنسبة لغالبيتنا فإن خط حياتنا العملية لا يسير مستقيماً. وأن هذا شيء جيد جداً، ومهم جداً بالنسبة لك. إقبل بالوظيفة التي لا تبدو رائعة، وظيفة ذات ساعات عمل طويلة، أو وظيفة لا تتماشى مع خطتك العملية لحياتك المهنية على مدى السنوات الثلاث المقبلة، واسمح لنفسك بالفشل لأنه عندما تكون خريجاً حديثاً من الجامعة، سيكون لديك هامشا من الحرية لعمل ذلك.

ماهي أكثر الإنجازات التي تفتخر بتحقيقها؟ وما هي خططك للمستقبل؟

- خططي المستقبلية تتضمن الاستمرار في العمل في مجال التعليم العالي. من أهم إنجازاتي التي أفتخر بها حتى الآن هو العمل والمساعدة في تأمين تراخيص أول جامعة محلية تنمو وتكبر من داخل دولة قطر لأول مرة، وهي معهد الدوحة للدراسات العليا.