الطلاب, موضوعات أخرى

حفل استقبال الطلاب الجدد بجامعة جورجتاون يرحب بانضمام 113 طالبا لبرنامج درجة بكالوريوس الشؤون الدولية في مؤسسة قطر

Dean of GU-Q, Dr. Ahmad Dallal

بمناسبة الانتقال إلى رحلة التعليم العالي والتوجيه الرسمي إلى جامعة جورجتاون، رحبت جورجتاون في قطر، الجامعة الشريكة لمؤسسة قطر بطلاب السنة الأولى  ال113 المنضمين إلى أسرتها الطلابية  في حفل استقبال الطلاب الجدد، وهو حفل أقيم بمشاركة أعضاء هيئة التدريس والموظفين والخريجين والأصدقاء. وأفراد عائلات الدفعة الجديدة المقرر تخرجها في عام 2025.

يأتي الطلاب الوافدون من أكثر من 40 دولة، ويجلبون معهم تنوعا واسعا من الخلفيات الأكاديمية والثقافية،. كان الحفل الافتراضي حدثًا هامًا يعلن بدء العام الدراسي بشكل رسمي، وشمل العديد من الممارسات التقليدية، بما في ذلك عزف النشيد الوطني لقطر والولايات المتحدة، وتلاوة صلاة الافتتاح، يعقبها قراءة من ميثاق الجامعة.

في رسالته الترحيبية للطلاب، أشار الدكتور جون جيه ديجيويا، رئيس جامعة جورجتاون، إلى أهمية القيم التأسيسية للجامعة المتمثلة في التميز الأكاديمي والخدمة العامة خاصة أثناء الأزمات التي يشهدها العالم حاليا، قائلاً: “إنكم تمثلون أملًا كبيرًا لنا. ونحن نتطلع إلى انضمامكم إلينا في الرحلة الاستثنائية المقبلة. إنه لشرف لي أن أشارككم هذه اللحظة، وأتمنى لكم كل التوفيق ونحن نبدأ هذا العام الجديد. مرحبًا بكم في جورجتاون “.

بهذه المناسبة قال الدكتور أحمد دلال عميد جامعة جورجتاون في قطر موجها حديثه الى الطلاب الجدد المنضمين للسنة الأولى من الدراسة الجامعية: “ابنائي طلاب دفعة 2025، الليلة سوف تبدأون بترك بصماتكم على التاريخ ضمن سلسلة طويلة من الرجال والنساء، الذين أصبحوا أبناء هذه الجامعة منذ أكثر من قرنين. سيصبح هذا التاريخ قصة كل منكم، ولدي آمل أن يكون حفل اليوم هو بداية فصل لا يُنسى، فصل تتذكره جميعا باعتزاز “.

 حثت الدكتورة فويبي موساندو، أستاذة التاريخ المساعدة، كممثلة لهيئة التدريس، طلاب الدفعة الجديدة على الاعتراف بإنجازاتهم، وإلى إدراك الامتياز والفرصة التي يوفرها هذا التعليم الجامعي المعترف به عالميًا في جامعة جورجتاون من خلال درجة بكالوريوس العلوم في الشؤون الدولية المتعددة التخصصات، والتي تمنح في أربعة تخصصات هي : الاقتصاد الدولي، والسياسة الدولية، والثقافة والسياسة، أو التاريخ الدولي، مع خيارات لمتابعة تخصصات فرعية أو الحصول على شهادات في دراسات اقليمية تتعلق بمناطق معينة

وعن هذا تقول: ” ستزودك شهادة بكالوريوس العلوم في الشؤون الدولية بقاعدة عريضة من المعرفة وجميع أنواع المهارات وخبرات التعلم التي يمكنك الاعتماد عليها في المستقبل بغض النظر عن المواد أو الفصول ونوع التخصص، فإنك في النهاية تخطط لحياتك، وهذه المرونة لا تقدر بثمن.”

قدمت ممثلة الكيان الطلابي بالجامعة خوشبو شاه للطلاب الجدد تذكيرًا بالتزام جامعة جورجتاون بتوفير تعليم متميز والاهتمام بالتربية الشاملة للفرد ، قائلة: “إذا احتجت إلى المساعدة  على الإطلاق خلال السنوات الأربع المقبلة – انظر داخل هذا المجتمع. أؤكد لك أنه سيكون هناك دائمًا زميل أو موظف أو عضو هيئة تدريس، يمكنك الوثوق به وسيدعمك بإخلاص”.

اختتمت المراسم الاحتفالية بأنشودة الجامعة، وهي تقليد يعود تاريخه إلى عام 1894، كمسك الختام لتلك الاحتفالات للترحيب والتكريم على مر الزمن.