صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر تشهد احتفال جورجتاون في قطر بإنجازاتها البحثية العالمية

02 أبريل 2019

شهدت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، اليوم، "احتفال المعرفة، 100 كتاب"، الذي أُقيم بمناسبة صدور مائة كتاب قام بتأليفها أعضاء هيئة التدريس والعاملون بجامعة جورجتاون في قطر منذ افتتاحها عام 2005.

كذلك شاركت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، كضيفة الشرف والمتحدثة الرئيسية في الاحتفال، الذي يمثل علامة فارقة في التعاون بين مؤسسة قطر وجامعة جورجتاون، والتي بدأت نشاطها في المدينة التعليمية مع افتتاح الحرم الجامعي الخاص بها في الدوحة لدعم الأهداف الإنمائية لرؤية قطر الوطنية.

قالت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر خلال الكلمة التي ألقتها سعادتها في الحفل: "لقد ساهمت جامعة جورجتاون في قطر من خلال الثروة البحثية التي وفرّتها في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية بشكل كبير في تثبيت مكانة مؤسسة قطر ودولة قطر بالمجتمع العالمي، كمركزٍ للمعرفة المتجددة، والأفكار المبتكرة، والشجاعة الفكرية، وذلك في مواجهة القضايا التي تؤثر على ماهيّة عالمنا اليوم وعلى شكل معالمه غدًا".

وأضافت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني: "إن تواجدكم في قطر قد فتح لجامعة جورجتاون آفاقًا جديدة ليس لاستكشاف منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من مسافة قريبة فحسب، وإنما التنوع في وجهات النظر بين طلابنا قد ساهم أيضًا بتأسيس مخزون معرفي وأكاديمي أكثر عمقًا".

  وقد حضر الحفل المسائي، الذي أقيم بمقر جامعة جورجتاون في قطر بالمدينة التعليمية العديد من عمداء الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، وممثلين من مؤسسة قطر، إضافة إلى لفيف من أعضاء السلك الدبلوماسي، وأعضاء هيئة التدريس والطلاب والعاملين بالجامعة.

في كلمته الافتتاحية، أكد عميد جامعة جورجتاون في قطر، الدكتور أحمد دلاّل، على أهمية مناسبة صدور 100 كتاب قائلاً: "نحن في جامعة جورجتاون في قطر، نقدم مثالاً يحتذى على كيفية إنتاج بحوث علمية مهمة على مستوى عالمي، فضلًا عن تدريب الجيل القادم من منتجي المعرفة والعلم على القيام بالأمر نفسه.  فهذه المجلدات المنشورة من البحوث والدراسات الجادة تتضمن مجموعة واسعة من الموضوعات في الشؤون الدولية، تساعد على تشكيل فهمنا للعالم وتعكس التزامنا بتطوير مشهد بحثي يفضي إلى اكتشاف معارف جديدة ونشرها".

مثّل حرم جامعة جورجتاون بواشنطن العاصمة في الحفل مدير الجامعة روبرت غروفز والدكتور جويل هيلمان، عميد كلية إدموند أ والش للشؤون الدولية. وقال الدكتور هيلمان، بمناسبة الاحتفالات التي تزامنت مع الاحتفال بالذكرى المئوية لإنشاء كلية الشؤون الدولية، وهي أقدم كلية للشؤون الدولية في الولايات المتحدة: "قبل مائة عام، تولت كلية الشؤون الدولية بالجامعة مهمة تعزيز السلام والاستقرار من خلال التعليم المتأصل عبر منظور عالمي. واليوم أنا فخور برؤية استمرار هذا الإلتزام في جورجتاون خلال احتفالنا هنا بمساهمات جورجتاون في قطر ببحوث ودراسات أكاديمية متعددة التخصصات في قطر وفي شتى أنحاء العالم".

أدار العميد هيلمان حلقة نقاش حول "التأثير الإقليمي والعالمي لبحوث العلوم الإنسانية والاجتماعية"، وألقى الضوء على تطوير البنية التحتية البحثية في قطر، وكيف ساهمت المعارف المحلية والإقليمية في الاقتصاد والسياسة والثقافة والتاريخ في تشكيل الفكر الإقليمي والعالمي في تلك الموضوعات.

كان من بين المشاركين في حلقة النقاش سعادة السيدة لولوة الخاطر، المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية القطرية وعضو المجلس الاستشاري المشترك لـجامعة جورجتاون في قطر، والدكتور جيمس ريردون أندرسون، العميد المؤسس لجامعة جورجتاون في قطر وأستاذ التاريخ بها، والدكتورة أميرة سنبل، أستاذة التاريخ وأحد أعضاء هيئة التدريس منذ افتتاح الجامعة، إضافة إلى الدكتور غيرد نونيمان، عميد الجامعة السابق وأستاذ العلاقات الدولية والدراسات الخليجية بها، وأيضًا الدكتور مهران كامرافا، الأستاذ بالجامعة ومدير مركز الدراسات الدولية والإقليمية بها.

احتفالًا بهذه المناسبة، نشرت جامعة جورجتاون في قطر أيضًا مجلدًا بعنوان" GU-Q 100"، الذي يضم خلاصة مفهرسة لعناوين الكتب المائة التي صدرت منذ تأسيس الجامعة في قطر، والذي يشمل صورًا لأغلفة الكتب، وموجزا قصيرا عن كل مشروع، إضافة إلى السيرة الذاتية لمؤلفه. وقد تم التخطيط لعدة فعاليات ومناسبات أخرى تقام خلال الأسابيع المقبلة احتفالا بإنجازات الجامعة.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع : www.qatar.georgetown.edu

Media inquiries:

For more information please contact the Office of Communications +974 445 78100.