مؤتمر الرعاية التلطيفية يبدأ الثلاثاء 22 يناير بجامعة جورجتاون بالمدينة التعليمية

22 يناير 2019

يجتمع خبراء عالميون في مجالات العقائد، والديانات الإسلامية والمسيحية، إضافة الى مجالات الطب والأخلاقيات الطبية في مقر جامعة جورجتاون بالدوحة يومي 22 و23 يناير لمناقشة وجهات النظر التي تمثل كل هذه الأطراف فيما يتعلق بالرعاية التلطيفية التي تهدف الى تخفيف آلام المرضى الذين يتعرضون لأمراض تهدد حياتهم أو من هم على مشارف الوفاة في أيامهم الاخيرة. يُنظم المؤتمر الذي يستمر يومين تحت عنوان "المنظور الإسلامي والمسيحي للرعاية التلطيفية ونهاية الحياة" بشكل مشترك بين جامعة جورجتاون في قطر والأكاديمية البابوية للحياة في الفاتيكان.

يبدأ المؤتمر اعماله في الثامنة والنصف صباحا بكلمة افتتاحية يلقيها عميد جامعة جورجتاون في قطر الدكتور أحمد دلّال، وكلمة كبير الأساقفة فينشنزو باغليا، رئيس الأكاديمية البابوية للحياة. ومن بين المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر الرئيسة التنفيذية لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (WISH) سلطانة أفضال، وأيضا أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة نوتر دام، دكتور إبراهيم موسى، وكذلك مدير مركز "بليغرينو" للأخلاقيات الطبية في كلية الطب بجامعة جورجتاون بواشنطن العاصمة، الدكتور جي كيفين دونوفان. وإضافة إلى الدكتور دونوفان، الذي سيطرح وجهة النظر المسيحية حول تلك القضايا في اليوم الأول، وأيضا سيتحدث الدكتور أيمن شبانة الأستاذ بجامعة جورجتاون في قطر، والخبير بشؤون الاخلاقيات الطبية في الإسلام عن موضوع العلاج الطبي بين الحاجة وعدم الجدوى وذلك خلال المناقشات الصباحية في اليوم الثاني للمؤتمر.

ستبدأ المناقشات لليوم الأول في الساعة 11:45 صباحًا، بالتعرف على أبعاد الرعاية التلطيفية في سياق طبي سريري، حيث يضم النقاش ثلاثة رؤساء من كليات طب مرموقة في ماليزيا وسلطنة عمان والولايات المتحدة. وسيتبع ذلك نقاش حول تنظيم الرعاية التلطيفية يديره خبراء في القانون والسلوكيات. ثم في فترة ما بعد الظهر، سيستمر الحوار حول الأخلاقيات مع التركيز على الأخلاق المتعلقة بالرعاية التلطيفية. سيختتم اليوم الأول بمناقشة مفتوحة تستكشف القضايا والأسئلة التي تطرح حول أمور متعلقة بموضوع المؤتمر.

يبدأ اليوم الثاني من المؤتمر بجلسة صباحية تناقش تحقيق التوازن بين ضرورة استمرار تقديم العلاج الطبي للمرضى الذين وصلوا الى المراحل متأخرة من حياتهم بسبب المرض وأوشكت حياتهم على الانتهاء، وبين عدم جدوى الاستمرار في تقديم هذا العلاج. ويعقب ذلك جلسة حوارية عن التداخل بين الدين والطب لهؤلاء المرضى، وسيختتم اليوم بمناقشة تقرير أعدته الاكاديمية البابوية للحياة.

وستستند مناقشات المشاركين على آراء الباحثين والممارسين في مجال الرعاية التلطيفية ونهاية الحياة القادمين من مؤسسات متخصصة في جميع أنحاء العالم. ويهدف المؤتمر إلى إطلاق مبادرة لتبادل الآراء والأفكار في عدد من التخصصات حول القضايا المحيطة بمعاملة المرضى الذين يواجهون أمراضًا تهدد حياتهم أو يواجهون الموت، مع التركيز بشكل خاص على الفرص والمصاعب التي تعوق الرعاية في قطر والمنطقة. حضور المؤتمر مجاني ومفتوح للجمهور.

Media inquiries:

For more information please contact the Office of Communications +974 445 78100.